خطأ
  • JFile: :قراءة: غير قادر على فتح الملف: https://query.yahooapis.com/v1/public/yql?q=SELECT+%2A+FROM+yql.query.multi+WHERE+queries%3D%27SELECT+%2A+FROM+flickr.photosets.info+WHERE+api_key%3D%22f2c6020534693bab96702f64d10253d7%22+and+photoset_id%3D%2272157687267661370%22%3B+SELECT+%2A+FROM+flickr.photosets.photos%28100%29+WHERE+api_key%3D%22f2c6020534693bab96702f64d10253d7%22+and+photoset_id%3D%2272157687267661370%22+and+extras%3D%22description%2C+date_upload%2C+date_taken%2C+path_alias%2C+url_sq%2C+url_t%2C+url_s%2C+url_m%2C+url_o%22%27&format=json&env=store%3A%2F%2Fdatatables.org%2Falltableswithkeys&_maxage=3600&callback=
طباعة

صندوق الأمم المتحدة للسكان يندد بالهجمات على المديريات التي تحمي المرأة في العراق

29 تشرين الثاني 2018 ؛ بغداد ، العراق - يدين صندوق الأمم المتحدة للسكان في العراق الهجوم الجبان على مكتب مديرية مكافحة العنف ضد المرأة (DCVAW) في السليمانية من قبل أربعة مسلحين يستخدمون الأسلحة الثقيلة في 29 نوفمبر.

ورغم عدم وقوع إصابات، فهجمات من هذا النوع لا تزال مصدر قلق لصندوق الأمم المتحدة للسكان حيث ينبغي أن تبقى مكاتب دعم المرأة ملاذا يمكن للنساء أن يجدن فيه ملجأ من العنف وسوء المعاملة.

قال الدكتور أولوريمي سوجنرو، ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في العراق: "نأسف لوقوع هكذا هجمات، خاصة خلال حملة 16 يومًا من النشاط لمكافحة العنف ضد النساء، وفي حين يدعو العالم كله، بما في ذلك حكومة إقليم كردستان العراق، إلى وضع حد للإساءة والعنف ضد المرأة".

وأضاف: "تقع على عاتقنا جميعا مسؤولية حماية النساء والفتيات، لا سيما الناجيات من العنف القائم على النوع الاجتماعي. وندعو حكومة إقليم كردستان لإكمال التحقيق وإلقاء القبض على مرتكبي هذه الجرائم لإعادة الشعور بالأمان للنساء اللواتي هن بأمس الحاجة اليه".

ووقعت خلال هذا العام ثلاث هجمات أخرى ضد مكاتب مديرية مكافحة العنف ضد المرأة في أربيل والسليمانية. وقعت هذه الهجمات بينما كان يتم نقل الناجيات إلى مراكز آمنة.
يكرر صندوق الأمم المتحدة للسكان التزامه بدعم حكومة كردستان، وعلى وجه التحديد شريكه، المديرية العامة لمكافحة العنف ضد المرأة (GDCVAW) من أجل القضاء على العنف ضد المرأة في إقليم كردستان العراق.
******
صندوق الأمم المتحدة للسكان: العمل من أجل عالم يكون فيه كل حمل مرغوبا فيه وكل ولادة آمنة، ويحقق فيه كل شاب وكل شابة إمكاناتهم
للمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع القسم الإعلامي، الآنسة سلوى موسى عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNFPA

البنود ذات الصلة (بواسطة علامة)