طباعة

المستشار الخاص لفريق يونيتاد السيد كريم خان يُلقي كلمةً أمام التحالف الدولي لهزيمة داعش

6 شباط/ فبراير 2019، واشنطن العاصمة، الولايات المتحدة الأمريكية - ألقى المستشار الخاص ورئيس فريق التحقيق يونيتاد السيد كريم خان كلمةً خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع الوزاري للتحالف الدولي لهزيمة داعش في واشنطن العاصمة. وقدّم المستشار الخاص السيد خان خلال الاجتماع إيجازاً حول تفويض فريق يونيتاد لجمع وتحليل المعلومات عن الأفعال التي قد ترقى إلى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية التي ارتكبها تنظيم داعش. وأعرب المستشار الخاص عن شكره لحكومة العراق على تعاونها ودعمها المستمر، مُشيداً بأن علاقات العمل الفاعلة قد أُنشئت بالفعل مع السلطات الوطنية المختصة.

وترأس اجتماع التحالف وزيرُ خارجيةِ الولايات المتحدة الأمريكية السيد مايك بومبيو. وخلال كلمته الافتتاحية، رحّب وزير الخارجية السيد بومبيو بالعمل الدؤوب الذي يقوم به فريق يونيتاد سعياً لتحقيق المساءلة عن جرائم داعش في العراق.

كذلك، رحّب معالي وزير خارجية جمهورية العراق السيد محمد علي الحكيم في كلمته الافتتاحية أمام الوزراء المجتمعين بجهود يونيتاد لجمع الأدلة على جرائمَ قد ترقى إلى مستوى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية في العراق.

كما حضرت الاجتماع الحائزةُ على جائزة نوبل والناجيةُ من جرائم داعش السيدة نادية مراد. واغتنم المستشار الخاص السيد خان الفرصة لتقديم الشكر للسيدة نادية مراد على عملها ودعوتها نيابةً عن الضحايا. وأكّد أن فريق يونيتاد سيواصلُ العمل بلا كللٍ مع الناجين لضمان أن يفيَ المجتمعُ الدولي بالتزامه بالمساءلة عن الجرائم التي ارتُكِبت بحقهم. وأوجز المستشار الخاص السُبُلَ التي يمكن للدول من خلالها مواصلةُ دعم عمل يونيتاد، بما في ذلك من خلال تقديم الدعم المالي وانتداب الموظفين الوطنيين ونقل مواد الأدلة الثبوتية.

وخلال الاجتماع، أعلن المبعوث الخاص لوزير خارجية دولة قطر لمكافحة الإرهاب والوساطة في تسوية المنازعات سعادةُ الدكتور مطلق القحطاني أن قطر ستستضيف مؤتمراً دولياً في وقتٍ لاحقٍ من هذا العام يهدفُ إلى تعزيز الجهود العالمية لمساءلة تنظيم داعش عن جرائمه، عملاً بقرار مجلس الأمن 2379 (2017). وقدّم المستشار الخاص من جانبه الشكر لقطر على دعوتها، والتي سيكون من شأنها تعزيزُ الجهود الجماعية للدول الأعضاء وفريق يونيتاد في مساءلة عناصر تنظيم داعش عن جرائمهم.

وأكّد التحالفُ في وثيقته الختامية أن ضمان محاسبة عناصر تنظيم داعش على جرائمهم بطريقةٍ تراعي الإجراءات القانونية الواجبة وسيادة القانون يُعدُّ أمراً حاسماً في القضاء على التنظيم.


ملاحظة المحرر:

أُنشئ فريق يونيتاد بموجب قرار مجلس الأمن 2379 (2017) لدعم الجهود المحلية في مساءلة عناصر تنظيم داعش عن ارتكابهم جرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب والإبادة الجماعية، من خلال جمع وحفظ وتخزين الأدلة في العراق بما يتماشى والمعايير الدولية. وكلّف مجلس الأمن كذلك المستشارَ الخاص ورئيس فريق التحقيق بتعزيز المساءلة، في جميع أنحاء العالم، عن الأفعال التي قد ترقى إلى مستوى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية أو الإبادة الجماعية التي ارتكبها تنظيم داعش.

للتواصل: السيد ويل دي آث موريس، المسؤول الإعلامي في يونيتاد عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.