طباعة

تحويل نظام التوزيع العام في العراق (البطاقة التموينية) إلى النظام الرقمي

بغداد، العراق، 28 أيار/ مايو 2019 – أطلقت وزارة التجارة العراقية أول توزيع إلكتروني للبطاقة التموينية مدعومةً بتكنولوجيا برنامج الأغذية العالمي.

فبعد عقودٍ من عمليات توزيع المواد التموينية بطريقةٍ يدويةٍ وورقية معقدة، بدأ المواطنون العراقيون اليوم باستلام مستحقاتهم التموينية التي توفرها الحكومة من خلال البطاقات الذكية المحميّة بالبيانات البايومترية.

وحضر الحدث وزيرُ التجارة العراقي السيد محمد هاشم العاني وغيرُهُ من كبار ممثلي الحكومة، والذين أعربوا عن حماسهم إزاء هذه المبادرة وإعجابهم بالكفاءات الوطنية الذين تم تدريبهم جيداً على إدارة التوزيع بشكلٍ مستقل. كما ذكر الوزير أن رقمنة نظام التوزيع العام (PDS) ستقضي على حالات الاحتيال والفساد وتحسين الشفافية والمساءلة لصالح المواطن العراقي.

وتُستخدم البطاقات الذكية لبرنامج الأغذية العالمي في إدارة بيانات ومستحقات المواطن. وسيتم توسيع التوزيع ليشمل 10 مواقع أخرى تخدم قرابة 35,000 مواطن كجزءٍ من المرحلة التجريبية التي أطلقها برنامج الأغذية العالمي ووزارة التجارة العراقية لرقمنة نظام التوزيع العام الوطني، وهو نظام الحماية الاجتماعية الأكبر الذي يوفر المستحقات التموينية لـ 39 مليون مواطن.

وسيستمر برنامج الأغذية العالمي في دعم الحكومة طوال المرحلة التجريبية، مع العمل في الوقت ذاته على تمكين المواطن من خلال تطوير تطبيقٍ ذكي للهاتف المحمول يمكّن المواطنين من تحديث بياناتهم والحصول على الخدمات الحكومية بسهولة.

المصدر: برنامج الأغذية العالمي في العراق
الصور للمكتب الإعلامي ليونامي/ مازن عبد الله

معرض الصور