الفاو ومنظمة الصحة العالمية تحتفلان باليوم العالمي الثاني لسلامة الأغذية في العراق "سلامة الأغذية، مسؤولية الجميع"

بغداد، 22 يونيو/ حزيران 2019: بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي الأول لسلامة الأغذية الذي يقام تحت شعار "سلامة الأغذية"، جددت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) ومنظمة الصحة العالمية التزامهما بدعم حكومة العراق لضمان تمتع جميع العراقيين بتغذية مأمونة وأمن غذائي بحلول عام 2030.


وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد أعلنت في 20 ديسمبر/ كانون الأول 2018 يوم السابع من يونيو/ حزيران من كل عام يوماً عالمياً لسلامة الأغذية من أجل الحد من المشكلات والقضايا المتصلة بسلامة ومأمونية الغذاء ولضمان أن يتماشى ذلك مع جميع الأهداف الإنمائية للأمم المتحدة.
تعمل الفاو ومنظمة الصحة العالمية في العراق جنباً إلى جنب مع الحكومة العراقية لتقييم الفجوات المتصلة بالجانب الوظيفي، وتحديد الاحتياجات المطلوب معالجتها لتحسين جهود ضبط ومراقبة جودة الأغذية في هذا البلد. وعلى وجه الخصوص، تعمل الفاو على تقديم الدعم اللازم للحكومة العراقية لتعزيز مستوى التأهب لديها لحالات الطوارئ المتعلقة بسلامة ومأمونية الأغذية من خلال نظام الوقاية من طوارئ سلامة الأغذية، وهو نظام يضمن عملية تبادل سريعة للمعلومات خلال حالات الطوارئ المتعلقة بسلامة الأغذية وذلك من خلال الشبكة الدولية للسلطات المعنية بسلامة الأغذية (INFOSAN).
وفي المقابل، دعمت منظمة الصحة العالمية وزارة الصحة والبيئة لتقييم نظام سلامة الأغذية في العراق وقدمت توصيات قوية لتعزيز هذا القطاع. وفي إطار متابعة هذا التقييم، جرى تنظيم اجتماعات وورشة عمل مشتركة حول سلامة الأغذية وضمان الجودة سعت كلها إلى استعراض التوصيات ونشر النتائج التي تم التوصل إليها وذلك بهدف التخفيف من مخاطر الأمراض المنقولة عن طريق الأغذية في البلاد. وتواصل المنظمة عملها مع السلطات الصحية على الصعيدين الوطني والمحلي لتعزيز أطر الترصد الأساسية للأمراض المنقولة عن طريق الأغذية.
وفي ظل المعرفة العلمية المكتسبة حديثًا والنزاعات والتكنولوجيا والمفاهيم المتعلقة بالمناخ، تقوم كل من الفاو ومنظمة الصحة العالمية بتوجيه المساعدات التي تقدمانها نحو بناء قدرات النظم الوطنية المختصة بالرقابة على الأغذية في العراق.
ويعتبر الحصول على كميات كافية من الغذاء الآمن والمغذّي أمرًا أساسيًا للحفاظ على الحياة وضمان تمتع الجميع بصحة جيدة وذلك من خلال القضاء على الجوع وتحقيق الأمن الغذائي بحلول عام 2030. ويشكل الغذاء غير الآمن تهديداً صحياً عالمياً قد يعرض الجميع للخطر، وخصوصاً الرضع والأطفال الصغار والنساء الحوامل وكبار السن والأشخاص المرضى.
وفي هذا الشأن، تجدد كل من الفاو ومنظمة الصحة العالمية التزامهما بمواصلة العمل مع السلطات الصحية والشركاء في العراق لضمان حصول جميع الناس على غذاء آمن في كل مرحلة من مراحل السلسلة الغذائية بدءًا من الإنتاج ومروراً بالحصاد والتجهيز والتخزين والتوزيع، وصولاً إلى التحضير والاستهلاك. وفي هذا الإطار، تخطط المنظمتان لتنظيم ورشة عمل لبناء القدرات لجميع الجهات الحكومية، بما في ذلك وزارات الزراعة والصحة والبيئة والتجارة، ناهيك عن إيصال رسائل صحية تثقيفية وتوعوية للمجتمعات وكل الجهات الرسمية المسؤولة عن سلامة الأغذية.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:
السيد موفق الرفاعي، مسؤول إعلام وتواصل بمنظمة الاغذية والزراعة في العراق
خلوي: 9647801627585+
بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

السيدة بولين أجيلو، مسؤولة إعلام بمنظمة الصحة العالمية
خلوي: +964 7729877288
بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: FAO, WHO
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.