منسقة الشؤون الإنسانية في العراق تُعرب عن حزنها لوفاة أحد مختصي إزالة الألغام

بغداد، العراق، 7 أيلول/ سبتمبر 2019 - تُعرب منسقة الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في العراق السيدة مارتا رويداس عن عميق حزنها لوفاة أحد مختصي إزالة الألغام من العاملين لدى المؤسسة السويسرية لأعمال الألغام (FSD) ومقرها جنيف بتاريخ 3 أيلول/ سبتمبر 2019 أثناء تأديته عملياتٍ إنسانيةٍ لإزالة الألغام في جنوبي مدينة الموصل.

ونيابة عن الأمم المتحدة والمجتمع الإنساني، تقدم السيدة رويداس التعازي لأسرة الفقيد براندون بينسون من الولايات المتحدة الأمريكية، ولزملائه وللمجتمع الإنساني الأوسع. وقالت: "لقد فقد العاملون في المجال الإنساني زميلاً شجاعاً. لقد خاطر بحياته - ويحزننا أنه ضحى بنفسه - من أجل إنقاذ الأرواح. وتعدّ عمليات إزالة الألغام التي كان جزءاً منها ضروريةً لجعل المناطق المحررة آمنة لعودة النازحين إلى منازلهم."

وتقوم عدّة منظماتٍ متخصصة بعمليات إزالة الألغام في مناطق العراق المحررة من تنظيم داعش، وذلك بالتنسيق مع دائرة شؤون الألغام العراقية، وهي تواجه تهديداتٍ يوميةً من التلوث الواسع النطاق بالمخاطر المتفجرة المتروكة.

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.