الثلاثاء, 03 كانون2/يناير 2017 06:11

حصيلة أعداد الضحايا في العراق لشهر كانون الأول 2016 الصادرة عن الأمم المتحدة

بغداد، العراق، 2 كانون الثاني 2017- أفادت الأرقام التي سجلتها بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) بمقتلِ ما مجموعه 386 عراقياً وإصابة 1,066 آخرين، جراء أعمال الإرهاب والعنف والنزاع المسلح التي وقعت في العراق خلال شهر كانون الأول 2016*.

وبلغ عدد القتلى المدنيين في شهر كانون الأول 385 شخصاً (ليس من بينهم أفراد من الشرطة)، فيما بلغ عدد الجرحى المدنيين 1,060 شخصاً (ليس من بينهم أفراد من الشرطة).

ووفقاً للأرقام الواردة، كانت محافظة نينوى هي الأكثر تضرراً، حيث بلغ مجموع الضحايا المدنيين 719 شخصاً (208 قتيلاً و511 جريحاً)، تلتها بغداد التي سقط فيها 109 قتيلاً و 523 جريحاً، ثم كركوك التي لقي فيها 64 شخصاً مصرعهم وأصيب 27 آخرين.

ولم يتسن للبعثة الحصول على حصيلة الضحايا المدنيين لهذا الشهر من مديرية صحة الأنبار.

وفي سياق تعليقه على حصيلة الضحايا، قال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد يان كوبيش:"على الرغم من سقوط عدد أقل من الضحايا في شهر كانون الأول عمّا شهدته الأشهر السابقة، إلاّ أننا نلحظ زيادة في التفجيرات الإرهابية أواخر الشهر وخلال الأيام القليلة الماضية، مستهدفة المدنيين ". وأضاف السيد كوبيش قائلاً "ومما لاشك فيه أن ما يحدث هو محاولة من تنظيم داعش لصرف الأنظار عن الخسائر التي يمنى بها في الموصل ونينوى؛ ومن المؤسف أن المدنيين الأبرياء هم من يدفع الثمن".

وقد رصدت البعثة في عام 2016 عدداً كلياً للضحايا المدنيين بلغ 19,266 شخصاً، بينهم 6,878 قتيلاً و 12,388 جريحاً؛ ولا تضم هذه الإحصائية أعداد الضحايا المدنيين الذين سقطوا في الأنبار في أشهر أيار، وتموز وآب وكانون الأول.

* توضيح: بشكلٍ عام، واجهت البعثة عراقيل في التحقق، على نحوٍ فعال، من أعداد الضحايا في مناطق الصراع. وهناك بعض الحالات التي لم تتمكن فيها البعثة من التحقق إلا بشكل جزئي فقط من حوادث معينة. وتلقت البعثة أيضاً، دون أن تتمكن من التحقق من صحة ذلك، تقارير أفادت بوقوع أعداد كبيرة من الضحايا إلى جانب أعداد غير معروفة من الأشخاص الذين قضوا جراء الآثار الجانبية لأعمال العنف بعد أن فرّوا من ديارهم، فلقوا حتفهم بسبب تعرضهم لظروف شتى كانعدام الماء والغذاء والأدوية والرعاية الصحية. كما تلقت البعثة، منذ انطلاق العمليات العسكرية لاستعادة الموصل ومناطق أخرى في نينوى، تقارير عديدة تتعلق بحوادث تتضمن وقوع ضحايا في صفوف المدنيين، والتي لم يتسن للبعثة التحقق من صحتها في بعض الأوقات. ولهذه الأسباب المذكورة، ينبغي اعتبار الأرقام الواردة هنا بمثابة الحد الأدنى المطلق.

****************
لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال بالسيد خالد دهب، معاون مدير المكتب الإعلامي/نائب المتحدث الرسمي
بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) هاتف: +964 790 194 0146 بريد إليكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
أو المكتب الإعلامي لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق يونامي على العنوان الإليكتروني التالي: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

قراءة 361 مرات
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2017.