افتتاح مركز خدمات مساعدة الأسرة في أربيل ، 28 شباط 2017

افتتاح مركز برنامج المنظمة الدولية للهجرة لخدمات مساعدة الأسرة في أربيل، العراق، لتسهيل لم شمل الأسرة للمهاجرين العراقيين والسوريين الموجودين في المانيا.

أربيل- استضافت هذا الأسبوع المنظمة الدولية للهجرة في العراق والقنصلية العامة لجمهورية المانيا الاتحادية في أربيل الافتتاح الرسمي لمركز برنامج خدمات الأسرة للسوريين والعراقيين داخل أربيل. وقد تم افتتاح المركز رسمياً من قبل السيد كريم سنجاري، وزير الداخلية في حكومة اقليم كردستان العراق والسيدة ايمان ناجي هندي ، مدير عام في وزارة الهجرة والمهجرين في حكومة العراق.

الهدف من برنامج مساعدة الأسرة والذي كان بمبادرة وتمويل من قبل وزارة خارجية المانيا الاتحادية هو دعم طلب المتقدمين في العراق للم شمل الأسرة من خلال طلبهم للتأشيرة . وسيتمكن المركز في أربيل مُساعدة ما يقرب من 30,000 من افراد الأسرة المقربين للسوريين والعراقيين اللاجئين المُعترّف بهم في المانيا.

وبالاضافة الى ذلك، ستقوم المنظمة الدولية للهجرة بتوزيع المواد الاعلامية في المركز والتي من شأنها تيسير ادماج طالبي لم شمل الأسرة حال وصولهم الى المانيا.

ويهدف المشروع الى ثني أُسر اللاجئين من السعي الى الطرق الغير آمنه وقنوات الهجرة غير المنظمة وأيضاً دعم موظفي القنصلية الألمانية وإعداد اللاجئين المستفيدين بشكل أفضل ومساعدتهم على الاندماج بصورة ناجحة في المجتمع الألماني.

أكد القنصل العام السيد مارك ايشهورن في كلمته الافتتاحية أمله أن يقدم المشروع " بعد رؤية مئات الالاف من اللاجئين الذين رُحِبَ بهم في المانيا نتوقع الآن ان يتم النظر في طلبات افراد الأسرة الذين لهم الحق في لم شمل الأسرة. ونحن مقتنعون بأن برنامج مساعدة الأسرة وتسريع عملية الحصول على التـأشيرة سيؤدي بالتالي الى فترات انتظار أقصر لكافة المتقدمين. ونحن على ثقة تامة بأننا من خلال المنظمة الدولية للهجرة قد وجدنا الشريك المثالي لتحقيق مثل هذا الهدف."

أعرب الدكتور توماس لوثرفايس رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في العراق عن ارتياحه بشأن مقدرة المنظمة على مساعدة الحكومة الالمانية والمهاجرين المتضررين الذين هم بإنتظار لم شملهم مع عائلتهم في هذا الوقت الحرج. "المنظمة الدولية للهجرة تدعم الهجرة المنظمة لمصلحة المهاجرين في بلدان المنشأ والمقصد والعبور ويوفر المركز في أربيل خدمات ضرورية لضمان سلامة وفاعلية هجرة العراقيين والسوريين الى المانيا".

وقال السيد كريم سنجاري وزير الداخلية في حكومة كردستان " إن إفتتاح هذا المركز سيكون له تأثير كبير وسيكون من المفيد رفع وعي النازحين العراقيين واللاجئين وتقديم المعلومات الدقيقة والمساعدة في الحصول على التأشيرات بطرق رسمية للم شملهم وعوائلهم في المانيا وإضافة الى ذلك فإن هذا المركز سيكون له تأثير في منع الاتجار بالبشر للاشخاص النازحين المتضررين وبالنهاية يقلل من عدد الضحايا المتجهين الى البلدان الغربية. ونحن كوزارة الداخلية ندعم بصورة كاملة هذا المشروع وهو مهم جداً لنا".

يرجى من كافة المتقدمين الاتصال بالمنظمة الدولية للهجرة لترتيب موعد مُسبَق لزيارة المركز في أربيل عن طريق البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
المزيد من المعلومات متوفرة على صفحة الفيسبوك https://www.facebook.com/IOM.Family.Assistance.Programme/
ولمزيد من الاستفسارات الاعلامية للمنظمة الدولية للهجرة في العراق يرجى الاتصال بــــــ :
ساندرا بلاك، هاتف ٩٦٤٧٥١٢٣٤٥٥٠+ البريد الالكتروني عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
وللمعلومات عن برنامج خدمات مساعدة الاسرة - الينورا سرفينو ، البريد الالكتروني : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: IOM
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.