العراق يُطْلِق حملة شهر آذار/مارس التي تشمل البلاد بكاملها للتلقيح ضد شلل الأطفال من أجل الحفاظ على المكاسب التي حققها في تمنيع السكان

بغداد، العراق، 5 آذار/مارس 2017 | أطلقت منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف، بالتنسيق مع وزارة الصحة الاتحادية ووزارة الصحة في إقليم كردستان، اليوم، الحملة الوطنية الثانية والأخيرة التي تشمل البلاد بكاملها للتلقيح ضد شلل الأطفال لعام 2017.

وتهدف حملة التطعيم باللقاحات والتي تستمر لمدة 5 أيام إلى الوصول إلى 5.6 مليون طفل دون سنِّ الخامسة من العمر، وتأتي هذه الحملة في وقت بالغ الأهمية - قبل شهر واحد من احتفال العراق بمرور 3 سنوات متتالية دون تسجيل أية حالة من شلل الأطفال.

ويقول السيد ألطف موساني، ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق: "لقد مرت 3 سنوات واصَلَ العراقُ فيها خلوَّه من شلل الأطفال، وذلك بفضل الجهود القوية التي بُذِلَت تحت قيادة وزارة الصحة الاتحادية ووزارة الصحة في إقليم كردستان، ومديريات الصحة. وقد حدث تحسن كبير في مناعة السكان عموماً [ضد شلل الأطفال]، وستساهم هذه الحملة في المحافظة على تلك المكاسب التي تحققت. وإن الأمر الهام هو أن يتلقى كل طفل دون سنِّ الخامسة من العمر، وبغضِّ النظر عن حالة التلقيح السابق لديه، قطرتَيْن اثنتَيْن من لقاح شلل الأطفال خلال هذه الحملة، للحصول على المزيد من التعزيز لمناعته "، ويتابع السيد ألطف موساني: "إن منظمة الصحة العالمية تواصل بذل الجهود لإنجاز التطعيم باللقاحات بجودة رفيعة على مستوى المناطق وعلى مستوى الأقضية، مع التركيز على المجتمعات المُهَمَّشَة".

ويقول السيد بيتر هوكينز، ممثل منظمة اليونيسف في العراق: "بفضل ما يبذله العاملون الميدانيون من عمل دؤوب، وبفضل القيادات في وزارة الصحة الاتحادية ووزارة الصحة في إقليم كردستان، أنقذت حملات التطعيم باللقاحات ملايين الأطفال من الموت أو من الإصابة بالشلل الذي كان سيرافقهم مدى الحياة ".

ورغم ذلك، فإن انعدام الأمن، وهشاشة النُظُم الصحية، والتحركات السكانية تواصل تأثيرها على البلاد، فتؤدي إلى تعريضها لخطر كبير لوفادة شلل الأطفال إليها. إن منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف تعملان معاً وجنباً إلى جنب مع السلطات الصحية، لتعزيز خدمات التمنيع الروتيني في جميع أنحاء البلاد، ولتنفيذ حملات التطعيم الطارئة باللقاحات للمجموعات السكانية التي أصبح الوصول إليها متاحاً حديثاً في المناطق التي كانت تعاني من انعدام الأمن.

وخلال حملة التطعيم باللقاحات، سيتنقَّل أكثر من 25.000 عامل من العاملين المدربين على التطعيم باللقاحات من منزل إلى منزل لإعطاء لقاح شلل الأطفال عن طريق الفم مجاناً للأطفال. وستشرف وزارة الصحة الاتحادية ووزارة الصحة في إقليم كردستان ومديريات الصحة على أنشطة الحملة، وذلك بدعم تقني ولوجستي أو إمدادي من منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف، مع القيام بزيارات للمخيمات ولتجمعات النازحين وللأحياء الفقيرة والعشوائية لتعزيز التطعيم باللقاحات بين الأطفال في المجتمعات المعرَّضة لمخاطر عالية.

ومن خلال تنفيذ 17 حملة من الحملات الجماهيرية الحاشدة لمكافحة شلل الأطفال، والتي أجريت منذ عام 2013، تم تطعيم أكثر من 5.6 مليون طفل من سكان العراق باللقاحات ضد شلل الأطفال، ولمراتٍ متعددة.

من أجل الحصول على المزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:
- السيدة أجيال سلطاني، مسؤولة الإعلام، منظمة الصحة العالمية، +964 7510101469، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
- السيدة بولين أجيلو، مسؤولة الإعلام، منظمة الصحة العالمية، +964 7510101460، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
- السيدة ليلى علي، مسؤولة الإعلام، منظمة اليونيسيف، +9647809258542، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
- السيدة شارون بيهن نوغييرا، كبيرة المسؤولين في الإعلام، منظمة اليونيسيف، +9647827820238، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNICEF, WHO
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.