يونامي تدين بأشد العبارات التفجيرين الإرهابيين في بغداد

بغداد، 29 آب 2017 – أدان نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد جورجي بوستين بأشد العبارات التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا في بغداد يوم الاثنين الثامن والعشرين من آب 2017، ما أسفر عن سقوط عدد كبير من الضحايا.

وكان قد وقع تفجيران، أحدهما بعبوة ناسفة في منطقة اليوسفية جنوب بغداد والآخر بسيارة مفخخة في حي جميلة الكائن في مدينة الصدر شرق بغداد.

وتوجّه نائب الممثل الخاص للأمين العام بخالص تعازيه لأسر القتلى وتمنياته بالشفاء العاجل للجرحى.

وقال السيد بوستين: "إن الانتصارات العظيمة للشعب العراقي في الموصل وتلعفر تبيّن أن نهاية ما يسمى بداعش باتت قريبة. إلا أن هذه المحاولات اليائسة للإرهابيين تظهر أن المعركة لم تنته بعد، وأنها لا تزال تودي بأرواح العديد من الأبرياء."

وجدد السيد بوستين التأكيد على أن الأمم المتحدة ستواصل وقوفها إلى جانب العراق حكومة وشعباً في جهودهما الرامية لمحاربة الإرهاب، وأعرب عن أمله في أن يتم إلقاء القبض على مرتكبي هذه الجرائم ومحاكمتهم على وجه السرعة.


****************
للمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال: بالسيد إيفان جورجيفيتش، مسؤول المكتب الإعلامي
لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)، تليفون:009647809164859 ، بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
أو الاتصال بالمكتب الإعلامي لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) على البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.