الممثل الأممي الخاص في العراق كوبيش يدين التفجير في تكريت ويصفه بأنه عمل شرير يستهدف المدنيين

بغداد، 19 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 - يدين الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد يان كوبيش بشدة التفجير الذي استهدف المدنيين في مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين شمال بغداد يوم الأحد. ويعرب السيد كوبيش عن عميق تعاطفه مع أسر الضحايا الذين لقوا حتفهم، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.

وقال السيد كوبيش "إن هذا الاعتداء الجبان خارج مطعم في وسط تكريت هو شر مطلق. إذ ليس له أهداف غير قتل المدنيين ومحاولة تدمير تعافي العراق ومسيرته في السلام بعد سنوات من النزاع. إلا أن هدف الإرهابيين بتقويض الأمن وزعزعة الاستقرار في المناطق التي لا تزال تتعافى من آفة الإرهاب سيفشل بوحدة الشعب العراقي ويقظة قوات الأمن."

ويدعو الممثل الخاص السلطات إلى تركيز كافة الجهود لمكافحة خلايا الإرهابيين النائمة لإحباط أي هجمات مستقبلية ضد المدنيين.

***************
لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال بالسيد سمير غطاس مدير المكتب الإعلامي/ المتحدث الرسمي
باسم بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)
تليفون: 009647901931281 بريد اليكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
أو الاتصال بالمكتب الإعلامي لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) على البريد الاليكتروني التالي:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.