تعافٍ مستدام من كوفيد-19: تقرير نهائي يضم توصيات مهمة من أجل تجاوز الجائحة

بغداد، 7 تموز (يوليو) 2021 - اختتم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق اليوم سلسلة تقييم الآثار الاجتماعية والاقتصادية بإصدار تقرير نهائي يتضمن النتائج الرئيسية التي توصل إليها إضافة لأكثر من 50 توصية إلى الحكومة العراقية وشركاء التنمية لدعم تعافي العراق من جائحة كوفيد-19.

يمثل تقرير تعافٍ مستدام من كوفيد-19 في العراق: "النتائج الرئيسة" الدراسة الأخيرة بين سلسلة من ثمانية تقارير سياسات أصدرها برنامج الأمم المتحدة الإنمائي عن آثار الجائحة على العراق.

تقدم الدراسات المذكورة تحليلاً متعدد الأبعاد عن آثار الجائحة، والصدمات الحالية والماضية الناجمة عنها، على العراق ومواطنيه. ويدرك برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن العودة إلى مسار تنمية مستدامة وتشاركية تتوقف على معالجة الأسباب العميقة للهشاشة، ويقترح مجموعة سياسات على جميع الجهات المعنية بالتعافي من الوباء والأزمة الاقتصادية، على أمل أن يحفز هذا على اتباع نهج شامل للتعافي من الجائحة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

تقول السيدة زينة علي أحمد، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق: "ضرب الوباء العراق عقب سنين من النزاعات والاضطرابات السياسية والمدنية التي فاقمها انخفاض كبير في عائدات النفط. وقد أدى الوباء إلى تفاقم نقاط الضعف الاقتصادية والاجتماعية العميقة وألحق أكبر الأضرار بالفئات الأشد فقراً والأكثر ضعفاً، كالشباب والنساء والنازحين.

"تؤثر الصدمات المركبة في العراق باستمرار على كافة جوانب الهشاشة وتقوض تدريجياً أسس العقد الاجتماعي. وقد أردنا من خلال سلسلة الدراسات إظهار الضرورة الملحة للاستثمار في حلول تشاركية للتعافي الأخضر الشامل والمتمركز حول الإنسان، إذا أردنا إحراز تقدم نحو تحقيق أجندة 2030 لمصلحة الجميع. فاتباع نهج متعدد الأبعاد لمعالجة نقاط الضعف الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والأمنية والبيئية أمر ضروري للتعافي. ومن المستحيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة دون علاج هذه الجوانب أولاً".

 وتضيف السيدة زينة: "نأمل أن تكون سلسلة السياسات المقترحة مصدراً مفيداً لإعادة التفكير في حلول تنموية للبناء بشكل أفضل في بيئة هشة كالعراق وتقديم الأبحاث والسياسات والاستراتيجيات والخطط لدعم الشعب العراقي وتعافيه من جائحة كوفيد-19".

يعرب برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق عن امتنانه لمنظمة العمل الدولية، والمنظمة الدولية للهجرة، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، وموئل الأمم المتحدة على شراكتهم ومساهماتهم المهمة في مختلف دراسات سلسلة تقييم التأثير الاجتماعي والاقتصادي. انقر هنا لرؤية الدراسات المذكورة.

تتألف سلسلة تقييم التأثير الاجتماعي والاقتصادي الصادرة عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي من الدراسات التالية:

أثر أزمة النفط وفيروس كورونا على هشاشة العراق

تأثير فيروس كورونا على الاقتصاد العراقي

تأثير كوفيد-19 على التماسك المجتمعي في العراق

تأثير كوفيد-19 على الحماية الاجتماعية في العراق

تأثير كوفيد-19 على الاستدامة البيئية في العراق

تأثير كوفيد-19 على الفئات السكانية الضعيفة في العراق

نتائج تقييم تأثير كوفيد-19 الاجتماعي والاقتصادي على الفئات السكانية الضعيفة في العراق

تعافٍ مستدام من كوفيد-19 في العراق: "النتائج الرئيسة"

لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

فاي داود، رئيس فريق الإعلام وتواصل عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. | +964 7801 976 460

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2021.